production
go-explore
تاجير سيارة

خمسة عشر تجربة رائعة لعطلة صيفية في مدن يوجياكارتا – سولو – سيمارانج

 

جميعاً نعلم أن جاوة الوسطى هي جزء من إندونيسيا التي لديها الكثير من الأماكن التاريخية والمواقع الفريدة من نوعها لزيارتها. ولجعل عطلتك الصيفية كاملة، سوف تحتاج للقدوم إلى هنا ومشاهدة هذه المواقع والبقع وأنت تقوم بجولتك في جاوة الوسطى. هنا بعض من أجمل الأماكن التي يجب أن لا تفوتك في مدن يوجياكارتا وسولو وسيمارانج:

1 | باسار بيرينج هارجو

تم تسمية سوق بيرينج هارجو من قبل السلطان هامينغوبونو الثاني، والذي يعنى كرمز للأمل، حيث أن المكان الذي نمت فيه شجرة بانيان (بيرينج) سوف تجلب الثروة لمنطقة (هارجو) وإلى الناس المحيطين بهأ. قبل عام 1758، كان الموقع نفسه غابة من أشجار بانيان.

 

ولكن بعد فترة وجيزة من مملكة نجايوجاكارتا هادينينجرات، استخدمت المنطقة كمكان للتجارة والأنشطة الاقتصادية من قبل شعب يوجياكارتا وكذلك سكان المدن الحدودية.

 

والآن بعد أن حدد السياح هذا الموقع كمكان يرضيهم للتبضع، أصبح يمكنك الوصول إلى هنا بسهولة بالغة. هناك العديد من الخيارات للوصول إلى سوق بيرنيج هارجو من المحطات وحتى مباشرة من المطار.

 

لذا، إذا كنت تبحث عن تذكار تقليدي عتيق من أقمشة الباتيك، والأعشاب والتوابل الإندونيسية الأصيلة، والحلويات والمعجنات المحلية، فهذا هو المكان المناسب الذي تحتاج الذهاب إليه. لكن لا تنسى المساومة قبل شراء الأشياء التي تريدها!

 

2 | متحف سونوبودويو

في عام 1919، كان متحف سونوبوديو مؤسسة تعمل في مجالات الثقافة الجاوية، وثقافة جزيرة بالي، مادورا ولومبوك، كان معروف باسم معهد جافا، وكان يقع في منطقة سوراكارتا.

ولكن بعد ذلك في عام 1931، مع القرار النهائي للمؤتمر بقيادة المهندس توماس كارستين P.H.W سيتسين، كوبيربيرج، أمر معهد جافا لإنشاء متحف في يوجياكارتا. وبحلول نهاية عام 1974، تم أخيراً منح متحف سونوبودويو كامل سلطاته للحكومة المركزية / وزارة التعليم والثقافة.


منذ ذلك الحين، إذا زرت المكان، يمكنك مشاهدة عشرة أنواع من مجموعات المتحف وهي: الجيولوجيا، علم الأحياء، الاثنوغرافيا، علم الآثار، علم العملات "نوميسماتيكا"، التاريخ ، فيلولوجيا، الخزف، ومجموعات الفنون الجميلة والتكنولوجيا. تعال لزيارة المتحف وسوف  تندهش من التحف الفاتنة الذي يضمها هناك.

 

3 | كيراتون يوجياكارتا

كيراتان يوجياكارتا، أو يمكنك تسميته قصر يوجياكارتا، تم بناءه في عام 1755 من قبل الأمير مانجكوبومي، المعروف باسم سلطان هامينغوبونو الأول، ويقع في وسط المدينة بين نهر وينوغو ونهر كود.

تم بناء القصر على طراز العمارة الجاوية الأنيقة للغاية، وهو يمتد من الشمال إلى الجنوب. يسمى الفناء الأمامي "ألون – ألون أوتارا" (الساحة الشمالية)، ويسمى الفناء الخلفي "ألون – ألون سيلاتان" (الساحة الجنوبية) على الجانب الغربي من القصر، هناك قلعة المياه التي بنيت في عام 1758.

أيضاً، يمكن للزوار مشاهدة الديوراما بالحجم الطبيعي للاحتفالات الزفاف في قاعة اجتماع القصر، التي تؤديها الدمى المتحركة. هناك عدد من ورشات الباتيك ومجموعة من الآلات الموسيقية والتحف والآثار الجاوية جعلت من قصر يوجياكارتا يستحق الزيارة!

 

4 | قلعة تامان ساري المائية

بنيت في عام 1765 للسلطان هامينغوبونو الأول. تامان ساري (الحديقة المعطرة) هو موقع حديقة ملكية سابقة لسلطنة يوجياكارتا، وتمتد على مساحة 12600 فدان، تضم سلسلة من الحدائق المائية، وحمامات السباحة، والبحيرات الاصطناعية، فضلا عن مجموعة من 59 مبنى.


وعلى الرغم من أن تامان ساري قد عانت من الكوارث الطبيعية، والمهجورة والانتشار الحضري، إلا أن المجمع لا يزال يمثل أحد أهم المعالم الوطنية، وواحداً من أفضل الأمثلة الباقية من الهندسة المعمارية ومن تصميم المناظر الطبيعية الجاوية في القرن الثامن عشر. خطط لرحلتك الآن وتأكد من المجيئ إلى هنا عندما تكون في زيارة لمدينة يوجياكارتا!

 

5 | ألون – ألون سيلاتان

مصدر الصورة andrianagung

 

يُعرف باسم ألون – ألون كيدول، وهذا الموقع هو الجزء الجنوبي من كيراتون يوجياكرتا. اليوم، أصبح هذا الموقع ساحة عامة للناس لقضاء وقت ممتع فيها. في بداية الليل، ستجد العديد من الأنشطة المثيرة هنا.

 

من الباعة المتجولين إلى المراهقين مع دراجاتهم الهوائية المعدلة ذات الثلاث عجلات والمزينة، والأنشطة الرياضية، حتى عشاء رومانسي تحت شجرة الأثأب في وسط الحديقة. هناك أيضاً قفص الفيل الداخلي، حيث اعتاد الأطفال والسائحين على ركوب أحداها والشعور بالمتعة.

 

على الرغم من أنها مغلقة الآن، ولكن لا يزال يتم استخدام شروط تجربة "قفص الفيل" من قبل الناس في جميع الأنحاء. وإذا كنت ترغب في زيارة هذا المكان، فمن الأفضل أن تأتي في أوقات غروب الشمس. حتى تتمكن من رؤية الشمس الصفراء الجميلة الزاحفة من الأفق على الحديقة مع الناس حولها يبدأ في التجمع بشكل حشود كبيرة.

 

6 | سوق نغارارسوبورو الليلي

مصدر الصورة soloindonesia

في تاريخ 16 فبراير شباط 2009، عندما كان الرئيس جوكوويدودو لا يزال رئيس بلدية مدينة سولو، قام بتحويل هذه المنطقة لأول مرة إلى سوق ليلي. منذ ذلك الحين، كل ليلة سبت وأحد، يتم استخدام منطقة جالان ديبونغورو، أمام بورا مانغونيجران، في سوق نغاروبورو الليلي.

 

هذا المكان مزدحماً جداً حيث يقع في قلب المدينة. ويستخدم هذا السوق كمكان للمتاجرة في أي مناسبة، ومكان جيد لأصحاب المشاريع الصغيرة المحلية الذين يعرضون إبداعاتهم مثل أقمشة الباتيك من سولو ونباتات الزينة وأخر صيحات الموضة وألعاب الأطفال التقليدية.

 

هو بالضبط المكان المناسب لشراء الهدايا التذكارية الأصيلة التقليدية. تعال وتمتع بهذه المنطقة!

 

7 | كيراتون سوراكارتا

هذا هو القصر الرسمي لكيسونانان سوراكارتا، الذي يقع في مدينة سوراكارتا، جاوة الوسطى. تم بناؤه من قبل سوسوهونان باكوبوانا الثاني في عام 1744 كبديل لقصر كارتاسورا الذي تم تدميره بسبب جيجير بيشينان (الحرب الأهلية) في عام 1743.

 

هذا القصر نفسه ينقسم إلى بعض المناطق. ألون – ألون لور \ المجمع الشمالي، مجمع ساسانا سيموا، سيتي هينغيلور \ المجمع الشمالي، كاماندونجان لور \ المجمع الشمالي، مجمع سري مانجانتي \ مجمع كيداتو، مجمع كاماجنجان، سري مانجانتي كيدول \ المجمع الجنوبي، مجمع كاماندونجان \ المجمع الجنوبي، مجمع سيتي هينغيل كيدول \ المجمع الجنوبي، وأيضاً ألون – ألون ميدول \ المجمع الجنوبي.

 

كل منطقة تحتوي على المباني الفريدة الخاصة بها مع فنون الهندسة المعمارية الجميلة. الأكثر إثارة للاهتمام، يمكنك أيضاً مشاهدة الحفلات التقليدية والرقصات المقدسة وسماع الموسيقى الحية والطقوس التي ليس لها مثيل. هذا المكان له تاريخ ثقافي غني للغاية. الرجاء الحضور إلى هنا والحصول على تجربة الرحلة التعليمية المميزة!

 

8 | باسار كليوير

يعتبر سوق كليوير في مدينة سولو من أسواق المنسوجات الأكثر ازدحاماً في جافا، حيث يوفر جميع أنواع الأقمشة. في الغالب أقمشة الباتيك، كما أن لديه الأقمشة التقليدية مثل اللوريك (شريط من القماش والقطن منسوج يدوياً) وأيضاً أقمشة إكات تينون. ستجد هنا المئات من المحلات التجارية في هذا المجال.

 

وإلى جانب الملابس، السوق يوفر أيضاً المجوهرات التقليدية والمحلية، والدمى الجلدية، والسلال، والإكسسوارات، والحلي، والأواني النحاسية وغيرها من الأشياء الزخرفية مع جميع أنواع التحف من التخصصات المحلية. على الرغم من أن السعر أقل من التكلفة، إلا أنك بحاجة إلى المساومة للحصول على سعر أرخص مقابل الأشياء التي تشتريها.

 

ولا داعي للقلق، تشتهر الأقمشة التقليدية من جاوا الوسطى بجودتها العالية. يمكنك زيارة السوق والتحقق من ذلك بنفسك!

 

9 | كامبونج باتيك كاومان

مصدر الصورة brendanatasya

واحدة من أقدم مراكز فن الباتيك يقع في مدينة سولو. بين شارع جالان سلاميت ريادي و شارع جالان راجيمان، يمكنك الوصول إلى هنا باستخدام وسائل النقل العامة المسماة "ترانس سولو باتيك"من محطة بالابان. تم حفظ هذا المكان من قبل شعب كيسونانان كيراتون، الذين حافظوا على التقليد القديم عن طريق صنع فنون الباتيك.

 

حتى اليوم، هناك ثلاثة أنواع من المنتجات الرئيسية لباتيك كاومان. الباتيك الكلاسيكي (باتيك توليس)، ختم الباتيك والمزيج بين الاثنين. وهناك أكثر من 30 صناعة مختلفة من الباتيك داخل المنطقة التي توفر لك أنواعاً مختلفة من أقمشة الباتيك وملحقاتها، لذلك لا داعي للقلق بشأن نفاد الخيارات.

 

الشيء الجيد هو أنه يمكنك دائماً التفاعل مع الفنان مباشرة ومعرفة كيفية صنعه للأقمشة. ولكن تأكد من التنزه فقط إذا قمت بزيارة هذا المكان لأنه يقع في زقاق صغير.



10 | متحف مانوسيا بوربا سانجيران

مصدر الصورة museumsangiran

واحد من أكثر المعالم السياحية المثيرة للاهتمام في منطقة سراجن هو متحف سانجيران. يقع في منطقة كوباه سانجيران، جبل لاو، مدينة سولو.

 

هذا هو الموقع الأكثر اكتمالاً لنقوش البشر القدماء. ومن ثم تم تطويره لنمو التعليم في عديد من أنواع الدراسات، لا سيما في مجال البحث في الأنثروبولوجيا، وعلم الآثار، وعلم الأحياء، وعلم الإنسان القديم، والجيولوجيا، والسياحة. هنا أيضاً يمكنك معرفة المزيد عن حياة البشر في عصور ما قبل التاريخ.

 

لأن هذا الموقع مجهز بأحفير ونقوش بشرية ونباتية وحيوانية قديمة، وأدوات ثقافية تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، إلى جانب تفسيرات الطبقات الجدارية. يفتح المتحف أبوابه من يوم الثلاثاء حتى يوم الأحد، هذه هي فرصتك للتعرف على أجدادك بشكل أفضل!

 

11 | براون كانيون

براون كانيون هو واحد من أفضل المواقع السياحية التي تجذب الكثير من محبي التصوير الفوتوغرافي.


يقع في منطقة روساري ميتسيه تيمبلانج، مدينة سيمارانج. هذا المكان هو تحدي للسائحين للوصول إلى هذا الجمال البانورامي للطبيعة، لأنه بعيداً عن الحشود المركزية للمدينة، وسوف تحتاج لمحاربة الغبار والأحواض السميكة.


على الرغم من رحلة الطريق الشاقة، ولكن لا يزال الوصول إليه ممكناً عن طريق ركوب دراجة نارية، فقط عليك تغطية عينيك وارتداء قناع. هذا المكان هو في الواقع منطقة تعدين. لذلك إذا أردت الذهاب إلى هناك، فمن الأفضل أن تأتي بعد انتهاء ساعات العمل.

 

12 | تامان بوري ميروكوكو

مصدر الصورة sidiqnurseto

غالباً ما يطلق على تامان بوري ميروكوكو اسم "تامان ميني جاوا تينغاه انداه"، وهو موقع سياحي يقع في شارع يوس سودارسو في مدينة سيمارانج. كمنتزه مصغر في جاوة الوسطى، فإنه يشمل جميع أنواع المنازل التقليدية من 35 منطقة ومدينة مختلفة في جاوة الوسطى.

في داخل المنازل، سوف تجد الحرف اليدوية والمنتجات الصناعية من كل منطقة. بالإضافة إلى المنازل التقليدية، يحتوي هذا المنتزه أيضاً على مرافق ترفيهية أخرى مثل الدراجات المائية والقوارب الصغيرة وقطار صغير يستمتع به الزوار.

المنتزه مفتوح للعامة من الساعة ثمانية في الصباح حتى الساعة السادسة مساءً. يمكنك الوصول إليه بسهولة من خلال وسائل النقل العامة أو حتى سيارتك الخاصة.

 

13 | كلنتنغ سام بو كونغ

يُعد هذا المبنى، المعروف باسم معبد جيدونغ باتو من قبل السكان المحليين، أقدم معبد صيني في مدينة سيمارانج وفي جاوة الوسطى. تأسس في الأصل من قبل المستكشف الصيني المسلم، تشنغ خه (المعروف باسم سانباو)، ولكن تم تدميره في عام 1704، وانهياره تحت انقاض انهيار أرضي. وفي شهر أكتوبر تشرين الأول عام 1724، تم ترميم المعبد بالكامل. يمتد مجمع معابد سام بو كونغ على مساحة 3.2 هكتار، ويضم خمسة معابد على الطراز المعماري الصيني والجاوي.

 

معابد سام بو كونغ هي الأقدم، معبد وتو تي كونغ، ومعبد كيي جايورودمي، ومعبد كيانجونكار ومعبد كيايكوندريكبومي، مع آخر موقع عبادة إضافي، معبد ماباهيايتيمبنغ. يوجد كرنفال كل سنة قمرية في اليوم الثلاثين من الشهر السادس، ذكرى وصول تشنغ خه إلى  مدينة سيمارانج، يقدم عرض إندونيسية صينية لموكب تمثال تشنغ خه، لاو إن، وثيوك من معبد تيكاكسي إلى مجمع معابد سام بو كونغ.

 

يهدف الكرنفال نفسه لإظهار الاحترام للمستكشفين. تأكد من وضع هذا المجمع في جدول رحلتك المقبلة لرؤية والتعرف على الثقافة المختلطة بين الإندونيسيين الصينيين والمسلمين والبوذيين والأعراق الأخرى.

 

14 | كامبونج بيلانجي

مصدر الصورة 7vensuns

كامبونج بيرينتيك، الأكثر شعبية الآن باسم كامبونج بيلانجي، الذي يقع بالقرب من سوق باسار بونجا كاليساري، مدينة سيمارانج. هذا المكان لم يكن مستوطناً منظماً بشكل جيد، وكان مهجوراً قبل أن تتولى الحكومة مسؤولية مشروع تجديد البيئة في المنطقة.

 

في الواقع كان المشروع يهدف إلى إعادة بناء منشأة باسار بونجا كاليساري. مع الأمل في أن التجديد سوف يجذب المزيد من الزوار وكسب السياحة في المنطقة، ثم حولت الحكومة المحلية تلك المستوطنات العتيقة إلى منطقة ملونة معاصرة جميلة.

 

إذاً هذا المكان سيوفر ألتماس جمالية التسوية وسوف يصبح واحد من أكثر المواقع الجذابة للزيارة. والآن بعد أن أصبحت المنطقة نظيفة ومرتبة، يميل الزوار إلى قضاء المزيد من الوقت هنا. بالاضافة إلى ذلك المكان رائع لالتقاط الصور. تعال لزيارة كامبونج بيلانجي وألتقط أجمل الصور لك!

 

15 | جيدونغ لاوانج سيو

لاوانج سيو (الألف باب) هو معلم سياحي بارز في سيمارانج، جاوة الوسطى. تم تصميمه من قبل كوسمان كيتروين، بالاتحاد مع شركتي كلينخمير وكيوندانج (J.F. Klinkhamer & B.J Quendag). سمي كذلك بسبب تصميمه، مع العديد من الأبواب والأقواس. يتكون المجمع من عدة مبان أيضاً.

 

اثنان من المباني الرئيسية يُدعيان أ و ب، والآخران بحجم أصغر ويُدعيان د و سي. كان هناك أيضاً نفق تحت الأرض يربط المبنى بعدة مواقع أخرى في المدينة، بما في ذلك قصر الحاكم والميناء. في عام 1942، استولى الجيش الياباني على هذا المكان وحولت الطابق السفلي من المبنى ب إلى سجن، مع العديد من عمليات الإعدام التي جرت هناك.

 

ويقال إنه موقع مسكون بالأشباح، العديد من السياح يأتون لزيارة المكان فقط لرؤية الأشباح. من بين الأشباح التي يقال بأنها تسكن هذه المنشآت، امرأة هولندية انتحرت في الداخل، وكذلك "غول مقطوع الرأس". لذا، إذا كنت مهتماً بتلك القصص، فسيكون هذا الموقع هو الخيار الأمثل لك لزيارته!